سبتمبر 18, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

نيجيرفان بارزاني: رئاسة الجمهورية استحقاق لشعب كوردستان ..ليس حكراً على حزب معين

نيجيرفان بارزاني: رئاسة الجمهورية استحقاق لشعب كوردستان ..ليس حكراً على حزب معين

خلال ادلائه بصوته في انتخابات برلمان كوردستان

دعا رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ، صباح اليوم الأحد ، مواطني الاقليم الى التوجه لمراكز الاقتراع والادلاء بأصواتهم في انتخابات برلمان كوردستان ، موجهاً القوات الامنية للتعاون الكامل مع مفوضية الانتخابات والاستفتاء من اجل انجاح عملية التصويت .

وتطرق نيجيرفان بارزاني في تصريحات للصحفيين من بينهم مراسل(باسنيوز) بعد الإدلاء بصوته في وقت مبكر ، حيث كان اول ناخب يصل المركز الذي ادلى فيه بصوته ، الى الوضع السياسي ومسألة انتخاب رئيس الجمهورية ، وقال إن الحزبين الكورديين (الديمقراطي والوطني الكوردستانيين) متمسكان بمرشحيهما الرئاسيين.

وفيما اكد ان منصب رئاسة الجمهورية استحقاق لشعب كوردستان وليس حكراً على حزباً معيناً ، جدد رئيس حكومة كوردستان تأييده للمقترح الداعي بأن يخضع المرشحان لتصويت داخلي بين الاحزاب الكوردية وأيهما يفوز سيكون هو مرشح الكورد. وقال ان هناك محادثات مع الاتحاد الوطني الكوردستاني بشأن هذا المقترح ” نتمنى ان يقبلون به”.

وقال نيجيرفان بارزاني إن التفاهم بشأن المرشح الواحد يصب في مصلحة اقليم كوردستان، وإن الذهاب بمرشحين اثنين سينعكس سلباً على الاوضاع العامة.

ومن المقرر ان تُعقد الجلسة النيابية المخصصة لانتخاب رئيس جديد للبلاد غداً الاثنين أو بعد غد الثلاثاء.

وليس من الواضح ما إذا كان البرلمان الاتحادي سينجح في عقد جلسته في ظل الانقسام الكوردي على المرشحين ، بينما يتعين حسم المنصب قبل الثالث من اكتوبر/تشرين الاول المقبل بحسب المهلة الدستورية .

ويقول الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة مسعود بارزاني إن منصب الرئاسة من حقه بناء على نتائج الانتخابات البرلمانية التي وضعته في صدارة الاحزاب الأخرى.

ويهيمن الاتحاد الوطني الكوردستاني على المنصب منذ تأسيس العملية السياسية في العراق بعد سقوط النظام السابق عام 2003 على يد القوات الامريكية ، وقد تولاه سكرتير الحزب الراحل جلال طالباني لولايتين وخلفه في المنصب القيادي في الحزب فؤاد معصوم .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.