يناير 26, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

حركة آزادي الإسلامية الكوردستانية: الرئيس البارزاني يمثل التقاليد الدينية والوطنية والتاريخية للأمة الكوردية

حركة آزادي الإسلامية الكوردستانية: الرئيس البارزاني يمثل التقاليد الدينية والوطنية والتاريخية للأمة الكوردية

رووداو – أربيل/ أعلنت الحركة الإسلامية الكوردستانية (آزادي) في بيان لها رداً على تصريحات أمين عام حزب الله اللبناني أن “الرئيس مسعود البارزاني يمثل التقاليد الدينية والوطنية والتاريخية للأمة الكوردية”.

وجاء في البيان الذي تلقت شبكة رووداو الإعلامية نسخة منه: “لا يحق لأحد أن يهين السيد الرئيس مسعود البارزاني وإلا فيكون قد تجاوز حده. لأنه (البارزاني) يمثل التقاليد الدينية والوطنية والتاريخية للأمة الكوردية، وهو بطل كرس جميع مراحل حياته لخدمة شعبه. إضافة الى أنه قائد يلقى حسن القبول من جميع دول العالم وشعوبه فيذكر بشخصيته وكفاحه وموقفه وأخلاقه وعدله ورحمته.”

وأعرب البيان عن الشعور بالأسف من تصريحات أمين عام حزب الله، حسن نصرالله، ومضى إلى القول: “لا يمضي يوم إلا وتضاف إهانات وهجمات جديدة إلى سابقاتها في حق الأمة الكوردية التي ترغب أن تنعم بحقوقها وقيمها الأساسية في منطقتنا”، وقال: “يجب أن يحاسب نصرالله لأن مثل هذه التصريحات والبيانات العدائية لا تتناسب مع أي عادات ولا مجاملات سياسية ودبلوماسية… يجب على المسلمين الذين يدافعون عن القيم والمبادئ الأخلاقية الإسلامية أن يستنوا بسنة نبي الإسلام فيستخدموا لغة السلام والحب والإخاء”.

واختتمت آزادي بيانها بالقول: “إننا في الحركة الإسلامية الكوردستانية (آزادي) نكرر ونعيد دعوتنا السابقة، لأن يعترف بالسيد الرئيس مسعود البارزاني قائداً وطنياً لكوردستان فنناشد جميع الأشخاص والمؤسسات والمنظمات في كوردستان أن يلتفوا حول الرئيس البارزاني التفافاً”.

يذكر أن أمين عام حزب الله اللبناني ألقى مساء الأحد، 12 كانون الثاني 2020، خطاباً هاجم فيه الرئيس مسعود البارزاني وزعم أن الرئيس مسعود البارزاني انتابه الخوف عند هجوم داعش، لأن خطر داعش كان على الأبواب.

ويأتي خطاب نصرالله بعد مقتل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، وقائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، بغارة أمريكية على موكبهما قرب مطار بغداد الدولي، في 3 كانون الثاني الجاري، أسفرت عن سقوط ثمانية قتلى، بينهم “شخصيات مهمة”.

وزعم حسن نصرالله في خطابه أن إقليم كوردستان مدين لقاسم سليماني لأنه أبعد الخطر عن أرض إقليم كوردستان.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.