أكتوبر 19, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

انشقاق من حراك شاسوار عبد الواحد وتشكيل كتلة جديدة في البرلمان العراقي

انشقاق من حراك شاسوار عبد الواحد وتشكيل كتلة جديدة في البرلمان العراقي

شفق نيوز/ اعلن عضو مجلس النواب عن كتلة المستقبل المعارضة سركوت شمس الدين يوم الاربعاء ان 3 اسباب دعت للخروج من حراك “الجيل الجديد” بزعامة شاسوار عبد الواحد وتشكيل كتلة اخرى داخل البرلمان.

قال شمس الدين في بيان اليوم ان “المشاكل السياسية المستمرة داخل الحراك بين اعضاء مجلس النواب ورئيس الحراك من جهة والقيادات المتقدمة من جهة اخرى بسبب غياب الديمقراطية والمشاورات واتخاذ القرار بصورة جماعية”، مؤكداً ان “جميع القرارات تتخذ فرديا دون العودة الى اي عضو في الحراك”.

واضاف ان “الاندماج الحاصل بين العمل السياسي والتجاري اثار حفيظة الغالبية في الحراك”، مبيناً ان “رئيس الحراك يعد الحزب احدى فروع الشركات التجارية التي يمتلكها وهذا خلاف ما تم الاتفاق عليه منذ تأسيس الحراك”.

والمح الى ان “حراك الجيل الجديد اصبح مشابهاً لما موجود من احزاب السلطة والطغمة الفاسدة في اقليم كوردستان، من خلال حكم العائلة الواحدة، اذ رأينا سيطرة مطلقة على الحزب من رئيس الحراك شاسوار عبد الواحد واشقاءه وباقي افراد العائلة، وبشكل غير قانوني، مما يعد خرقا للنظام الداخلي للحزب والمبادئ التي بني عليها، بأن يكون بعيداً عن سيطرة العائلة الواحدة والضغوطات التي يمكن ان تمارس عليه”.

وتابع شمس الدين ان “كل تلك الاسباب اوصلتنا الى نقطة اللاعودة، مشترطين استقالة رئيس الحراك من منصبه وطرح الية لمعالجة المشاكل داخل الحزب، حيث جوبه شرطنا هذا بالرفض من قبل رئيس الحراك، مما ادى الى خروجنا عن الحراك وتقديم طلب الى رئاسة مجلس النواب بتغيير اسم الكتلة الى “ألمستقبل”.

ويتعرض الحراك الى هزة سياسية بعد ان اعلنت عضو برلمان كوردستان عن “الجيل الجديد” شادي نوروز تلقيها تهديدا من مقربين من عبد الواحد بفضحها عبر نشر تسجيل فيديوي يظهرها عارية، قائلة ان قيادة الحراك لديها تسجيلات عن الحياة الخاصة للقيادات التي لبت دعوة لحضور احد الاجتماعات ومكثت في شقق القرية الالمانية، و”جافيلاند” حيث تم تصويرهم هناك بشكل سري وبكاميرات خفية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.