نوفمبر 19, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الديمقراطي الكردستاني : الاقليم سيسلم بغداد 250 الف برميل ضمن موازنة 2020

الديمقراطي الكردستاني : الاقليم سيسلم بغداد 250 الف برميل ضمن موازنة 2020

كشفت عضو مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني اخــلاص الدليمي، ان الاقليم سيسلم 250 ألــف برميل، المتفق عليها مع الحكومة الاتحادية، ضمن موازنة 2020.
وقالت الدليمي، انه “كانت هناك مشكلات طــوال الــعــام الحالي بخصوص كيفية تسليم اقليم كــردســتــان ما قيمته 250 الــف برميل نفط الــى الحكومة الاتــحــاديــة عبر شركة تسويق النفط [سومو]”.

وأكدت الدليمي “قرب وصول وفود كردية للقاء رئيس الحكومة عادل عبد المهدي لحل الخلاف النفطي بين الحكومة الاتحادية والاقليم، وتسليم الحصة المقررة فــي الموازنة المقدرة بـ250 الف برميل”، مبينة انــه “بعد ذلــك سنذهب لتعديل مــوازنــة الاقــلــيــم خــلال السنة المالية الحالية”، وفقاً لصحيفة الصباح.

من جانبه، توقع عضو مجلس النواب حسين حسن نرمو ان “يكون اقــرار موازنة العام المقبل صعبا جدا في حال عدم التزام الاقليم بتنفيذ بنود موازنة 2019 و2020″، مبينا ان “احد بنود موازنة 2019 كان ينص على تسليم 250 الف برميل من الاقليم الى المركز عبر [سومو] مقابل منح الاقليم موازنته السنوية”.

وتوقع نرمو، ان “يكون اقــرار موازنة العام المقبل صعبا جــدا وليس في صالح الاقليم ما لم يتم تنفيذ بنود الموازنة”، مـــؤكـــدا ان “الاقــلــيــم مــتــفــائــل بــحــل الــقــضــايــا والاتــفــاقــيــات المستقبلية بينه وبين الحكومة الاتحادية خلال المرحلة المقبلة”.

وأضاف نرمو أن “هناك طلبا من الحكومة الاتحادية بتسليم واردات النفط في موازنة العام المقبل بأثر رجعي”، عادا “صفاء النوايا اساسا لحل المشاكل العالقة بين الطريفن”.

اما عضو مجلس النواب الماس فاضل فقد شددت على ضرورة ان “يكون هناك حوار جدي وصريح بين الحكومة الاتحادية وحكومة كردستان بهدف التوصل الى اتفاق ينهي الخلافات بينهما التي راح ضحيتها الشعب على مدى السنوات الماضية.

وقالت فاضل، ان “المركز والاقليم يجب ان يطرحا ابرز المحاور في لقائهما القريب بشأن المشاكل بينهما، والعمل بمبدأ الشفافية وان تكون الــحــوارات جدية لحل جميع الخلافات العالقة على مدى السنوات الماضية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.