سبتمبر 18, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الحكومة العراق تعتزم تشكيل 7 أفواج وفرقة عسكرية لطرد “داعش” من “الموصل” العراقية

الحكومة العراق تعتزم تشكيل 7 أفواج وفرقة عسكرية لطرد “داعش” من “الموصل” العراقية
وفق محمد إبراهيم، رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة نينوى.

بغداد/ علي جواد / الأناضول -قال مسؤول أمني عراقي، اليوم الجمعة، إن الحكومة الاتحادية وافقت على تشكيل 7 أفواج وفرقة عسكرية تتبع لقواتها، في إطار الاستعدادات الجارية لوضع الخطط الأمنية لطرد تنظيم “داعش” من مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، شمالي العراق.

وفي تصريح لوكالة “الأناضول”، قال محمد إبراهيم رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة نينوى، إن مجلس محافظة نينوى قرر بعد اجتماعات أعضائه في بغداد التي استمرت 5 أيام لوضع خطط أمنية لـ”تطهير” الموصل من داعش، تشكيل 7 أفواج تتبع لوزراة الداخلية من العناصر الأمنيين السابقين وتشكيل فرقة عسكرية من الجيش العراقي تتبع لوزارة الدفاع.

وأوضح أن “وزارتا الدفاع والداخلية وعدتا بتقديم كافة أنواع الدعم العسكري للقطعات العسكرية الجديدة التي سيجري تشكيلها وستتمركز على أطراف مدينة الموصل، وكذلك تزويدها بمختلف أنواع الاسلحة والعتاد لضمان تحقيق الغاية التي شكلت من أجلها في تحرير الموصل من عناصر داعش”.

وفيما لم يبيّن المسؤول الأمني مصدر معلوماته حول موافقة الحكومة العراقية على مقترح تشكيل القطعات الجديدة، لم يصدر عن بغداد إعلان رسمي بهذا الخصوص وذلك حتى الساعة (10.45)تغ.

وسيطر تنظيم “داعش” على مدينة الموصل بالكامل ومناطق أخرى شمالي وغربي العراق، في 10 يونيو/ حزيران الماضي بعد انسحاب القوات الحكومية من تلك المناطق وترك عتادها وأسلحتها.

وتسعى القوات الحكومية العراقية وميليشيات موالية لها إضافة إلى قوات البيشمركة(جيش إقليم شمال العراق) لاستعادة السيطرة على تلك المناطق.

فيما يشن تحالف دولي، بقيادة الولايات المتحدة، غارات جوية على مواقع لـ “داعش”، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.