أكتوبر 19, 2021

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الديمقراطي الكوردستاني: فوز مرشحينا في شنگال أفضل رد على PKK

الديمقراطي الكوردستاني: فوز مرشحينا في شنگال أفضل رد على PKK

كشف آشتي كوجر، مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني في شنگال (سنجار)، اليوم الثلاثاء، عن برامج حزبه في القضاء بعد الفوز الكبير الذي حققه في الانتخابات التشريعية العراقية، مؤكداً أن أهالي شنگال يريدون عودة الديمقراطي الكوردستاني إلى القضاء وغالبيتهم صوتوا لصالح الحزب.

آشتي كوجر مسؤول الفرع 17 للحزب الديمقراطي الكوردستاني

وقال كوجر لـ (باسنيوز): «لقد أهدى أهالي شنگال الفوز لمرشحي الديمقراطي الكوردستاني الثلاثة رغم كل العوائق والعراقيل، وهذا بحد ذاته أفضل رد على حزب العمال الكوردستاني PKK، مفاده أن أهالي شنگال مع الديمقراطي الكوردستاني، واختاروا هذا الحزب لأنه صادق والحزب الوحيد الذي يخدم شنگال، ويتصدر النتائج كل مرة على مستوى العراق وإقليم كوردستان».

وحول برامج حزبه في شنگال بعد الانتخابات، قال آشتي كوجر: «قبل كل شيء سنعمل على تحرير النساء والفتيات والأطفال الإيزيديين، وكذلك إعادة النازحين إلى أراضيهم، وإيصال الخدمات إلى شنگال، وكذلك إرساء أسس التعايش في شنگال، ففي هذه الانتخابات صوتت كافة مكونات القضاء للديمقراطي الكوردستاني، وفاز مرشحو الحزب الثلاثة عن الدائرة الثالثة في نينوى، وهم: د. فيان دخيل، ومحما خليل، وماجد شنگالي»، وتابع «وفي حين سلبت إرادة أهالي شنگال في انتخابات 2018، إلاّ أنهم هذه المرة اختاروا ممثليهم الحقيقيين، ما يعيد الشرعية لسكان القضاء، لذا لابد من تقوية أسس التعايش في شنگال وتسريع الإعمار وعودة النازحين».

ولفت مسؤول فرع الديمقراطي الكوردستاني إلى أن «أهالي شنگال يطالبون بعودة الحزب ليتمكن النازحون من العودة إلى أراضيهم ومناطقهم. فمنذ 7 سنوات نازحو شنگال يعانون الأمرين لكنهم يرفضون العودة إلا بعد عودة الديمقراطي الكوردستاني».

وأضاف «نحن في الديمقراطي الكوردستاني لسنا دعاة قتال، لكن هناك أطراف في شنگال تعمل على منعنا من العودة، ونحن نأمل تطبيق اتفاق شنگال المبرم بين أربيل وبغداد حتى تنتهي مشاكل القضاء ويتمكن الأهالي من العودة إلى مناطقهم».

وأكد كوجر، أن «العديد من المسؤولين العراقيين جاؤوا إلى شنگال وقالوا للحكومة العراقية إنه لا وجود لـ PKK في القضاء، لكن حين توجه مرشحو الديمقراطي الكوردستاني إلى شنگال قام PKK بمنعهم. لذا فقد بات جلياً خلال هذه الانتخابات للأمم المتحدة والعالم أجمع، أن شنگال منطقة كوردستانية وأن الديمقراطي الكوردستاني يحظى بتأييد سكان القضاء، لأنهم صوتوا بأغلبيتهم خلال الانتخابات لصالح الحزب».

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi