أغسطس 04, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الهجرة: ايصال صوت اهالي شنكال الى رئيس الوزراء

الهجرة: ايصال صوت اهالي شنكال الى رئيس الوزراء

أكدت وزيرة الهجرة والمهجرين ايفان جابرو، اليوم الاحد، على ايصال اصوات الشنكاليين الى رئاسة الوزراء والعمل على تحقيق مطالبهم.

وقالت وزارة الهجرة في بيان لها ان وزيرتها ايفان جابرو، أجرت برفقة مستشاري رئيس مجلس الوزراء الدكتور هشام داود والدكتور حسين الهنداوي وعضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والمهجرين في مجلس النواب عن المكون الأيزيدي خالدة خليل وممثل الكوتا الايزيدية في مجلس النواب النائب صائب خدر ومحافظ نينوى نجم الجبوري وعدد من المسؤولين في القضاء، زيارة استطلاعية إلى قضاء شنكال غرب نينوى للوقوف على احتياجات العوائل العائدة من النزوح والتنسيق مع جميع الاطراف لوضع آلية لتسهيل عودة بقية العوائل النازحة الى القضاء ، فضلا عن الأوضاع المعيشية للاسر العائدة في المناطق التي كانت تسيطر عليها زمر داعش الإجرامية ، والإجراءات التي اتخذتها الحكومة المحلية فيما يخص تسهيل الإجراءات الرسمية لهم في دوائر ومؤسسات القضاء ومحافظة نينوى.

واضاف البيان: ان الزيارة تضمنت بحث الأوضاع الخدمية في عموم القضاء وإجراءات إعادة تأهيل وترميم المباني التي تضررت جراء عمليات التخريب التي خلفتها العصابات الظلامية خلال فترة سيطرتها على القضاء والاسراع بتعويض العوائل.

وقالت جابرو، في تصريح لها خلال مؤتمر صحفي مشترك مع محافظ نينوى ومستشاري دولة رئيس الوزراء انه: ” بالرغم من ازمة جائحة كورونا التي تمر بها دول العالم اجمع والعراق بصورة خاصة اضافة الى الازمة المالية، إلا أن دولة رئيس الوزراء يولي اهتماما خاصا بقضاء شنكال المنكوب من اجل عودة من تبقى من النازحين واعمار المدينة وتذليل جميع الصعوبات والمعوقات التي تعيق عودتهم ” ، موضحة :” ان المعوقات تتضمن معوقات امنية واخرى مجتمعية الى جانب قلة فرص العمل وعدم وجود الخدمات في المنطقة ” ، مؤكدة ” ان اصواتهم ستصل الى دولة رئيس الوزراء وسيجري العمل على تحقيق جميع مطالبهم “.

وناشدت العوائل الشنكالية،حسب البيان، الحكومتين المحلية والمركزية عبر الوفد بالإسراع بتقديم الخدمات الأساسية وتعويض المتضررين جراء هجمات عصابات داعش البربرية التي وقعت في القضاء والمحافظة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.