أكتوبر 19, 2021

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

خدر خلات بحزاني: انتخابات 2021 العراقية وحظوظ منتخبنا الوطني

انتخابات 2021 العراقية وحظوظ منتخبنا الوطني
خدر خلات بحزاني
لستُ هنا في محل تقديم توقعات او التنجيم في نتائج انتخابات قادمة يقال ان “التزوير” فيها سيكون في ادنى مراحله، وهذا يعني ان التزوير كان السمة الطاغية في الانتخابات السابقة والاسبق واسبق السابقة منها..

الله ياخذ حقنا وحق اصواتنا التي تلاشت في جيوب و “شسميات” المزورين الكبار، وياخذ حق صورنا والسيلفيات “باصابيعنا الزرقاء” اللي كشخنا بيها على اساس اننا انتخبنا من نثق بهم.
المهم، ما مضى قد مضى، والان هنالك مراقبة دولية واممية صارمة للانتخابات العراقية 2021، ونحن نطمح بان تكون انتخابات نزيهة وياخذ كل ذي شعبية حقه بدون اي تزوير، وليس مثلما حصل في انتخابات سابقة عندما نال، مثلا، مرشح كوتا من سنجار نحو 5000 صوت في حي التنك بالموصل، وهو ضعفي رقم حصوله على الاصوات بمعقله اصلا!!
إذا، و اؤكد على كلمة “اذا” كانت الانتخابات القادمة نزيهة، سنشهد صدمة حقيقية في النتائج، ستختفي احزاب وتكتلات وتحالفات ذات اسماء رنانة طنانة لم تقدم اي شيء للمواطن العراقي، وفي الوقت نفسه، ستظهر صلابة قوى واحزاب اخرى وحجم قاعدتها الجماهيرية والشعبية، وهنا ستكون الصدمة لكل مزوّر ممن نفخ نفسه بدعم الفاسدين من المشرفين على الانتخابات السابقة الذي ينبغي محاسبتهم قانونيا لتواطؤهم في افساد العرس الديمقراطي للعراقيين اجمع منذ 2003 وحتى يومنا هذا.
ما نتمناه، هو ان لا تتحول “صدمة النتائج الحقيقية” الى “حرب مذهبية” بين ابناء المذهب الواحد نفسه، لان الفوز الوهمي سابقا والاتفاقات السياسية الفاسدة في دهاليز بورصات المناصب والامتيازات ساعدت على بروز قوى في الساحة البرلمانية لا تتناسب ابدا وقاعدتهم الشعبية الحقيقية.
على الجميع ان يتحلى بروح رياضية، وان يتوقع خروجه خالي الوفاض من انتخابات البرلمان العراقي مثلما اتوقع خروج المنتخب العراقي من تصفيات كاس العالم لان مستواه لا يؤهله لكاس العالم، اسوة بتكتلات واحزاب لا تمتلك مقومات التاهل الى البرلمان القادم.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi