مايو 18, 2021

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

م. كامل خودێدا: ويستمر برنامج إعمار معبد لالش المقدس

ويستمر برنامج إعمار معبد لالش المقدس

م. كامل خودێدا

18.04.2021 ألمانيا

مشروع بوابة معبد لالش

هنا ونظرا ً لأهمية وتطابق المعلومات المذكورة في مقالنا السابق (اضواء على مراحل انشاء القاعات فى المناطق الايزيدية ) والمنشور في حسابي الشخصي في ١٧/٧/٢٠٢٠ وأيضا ً المنشور في العدد ١٥ من مجلة المحفل في ١٢/٢٠٢٠ ، نقتطف من تلك المقال بعض المعلومات التي تفيدنا في هذا الموضوع أيضا ً، منها :

” بعد تشكيل برلمان وحكومة اقليم كوردستان فى العام 1992 كان الايزديون بما فيهم المثقفون ومركزلالش يتطلعون ويلحون كثيرا ً على حكومة الاقليم من اجل تقديم الخدمات والمشاريع الضرورية الى مناطقهم ، وأيضا ً من أجل تقديم المشاريع والخدمات الضرورية الى معبدهم الرئيسى (معبد لالش)، وذلك لافتقار المناطق الايزيدية انذاك الى العديد من المشاريع الخدمية اسوة بباقى مناطق كوردستان”.

“حيث اذكر هنا على سبيل المثال فى أواخرالعام 1997 عندما كنت مهندسا ً في مديرية طرق وجسور دهوك، طلبت شخصيا ً من السيد يونادم يوسف كنا وزير الاشغال والاسكان فى حكومة الاقليم – الكابينة الثالثة – ذلك الوقت ببناء قاعة مع ترميم مزار(ئێزى) فى قرية سينا القديمة (لحفا قاييديا)، حيث وافق السيد الوزير على الطلب مشكورا ً، وبعد المشاورات مع المرحوم الامير كاميران خيرى بك قمنا بتحويل المشروع الى معبد لالش لتنفيذها هناك وليستفاد منها كافة الايزيديين، وعلى اثرها طلب من شخصي السيد الوزيرمع مديرية طرق دهوك تقديم كشوفات لمشاريع ضرورية في معبد لالش بمبلغ مليون دينارعراقي (الطبعة السوسرية) والتنسيق مع الأميرالمرحوم (تحسين بك) والمجلس الروحاني للاتفاق على تلك المشاريع “.

“وبعد الاجتماعات العديدة لمهندسي طرق وجسور دهوك بما فيهم مديرالطرق آنذاك (المهندس ابراهيم احمد أمين) في لالش (المعبد) مع الأميرالمرحوم (تحسين بك) والمجلس الروحاني والمهندسين الايزيديين ومع مجموعة من المثقفين الايزيديين القريبين من الأميرالراحل، تم الاتفاق على عدة مشاريع ضرورية ينبغي تنفيذها حسب الاهمية وضمن برنامج لتعمير معبد لالش، أهمها :

  1. مشروع توزيع وايصال الماء النقي الى جهتي الجبل
  2. مشروع شبكات الصرف الصحي
  3. مشروع توسيع وصيانة وتعبيد الطريق المؤدي الى معبد لالش
  4. مشروع انشاء الساحات لوقوف السيارات
  5. مشروع انشاء المرافق الصحية
  6. مشروع توسيع الجلسة (جلسة بابا شيخ )
  7. مشروع توسيع وانشاء بوابة (مدخل) نظامي عند مدخل المعبد

حيث تم تنفيذ (مشروع توسيع وصيانة وتعبيد الطريق المؤدي الى معبد لالش) و (مشروع انشاء الساحات لوقوف السيارات) في تلك الفترة (1999-1998) عن طريق مديرية طرق وجسردهوك/ وزارة الاشغال والإسكان/ حكومة أقليم كوردستان.

(لمزيد من المعومات، راجع مقالنا: ريبورتاج عن معبد لالش المنشور في مجلة لالش العدد 10 في كانون ثاني/ 1999) “.

أما مشروع توزيع وايصال الماء النقي الى جهتي الجبل فتم تمويله وتنفيذه من قبل إدارة محافظة دهوك.

مشروع إنشاء خزانات الماء النقي في اسفل واعلى الجبل وأيضا ً مشروع انشاء المرافق الصحية في المعبد تم تنفيذه من قبل الهيئة الاستشارية الايزيدية ووزارة الاقليم في العام 2003 بعد ان قمنا بتحويل المشروع من مديرية الطرق في دهوك الى وزارة الاقليم والهيئة الاستشارية الايزيدية.

بعدها وفي العام 2008 تم ترميم وتوسيع قاعة الزوار والمطبخ الرئيسي للمعبد بتمويل من مديرية أوقاف الايزيدية في بغداد.

قامت بعد ذلك مديرية أوقاف الايزيدية في بغداد في العام 2010 بتمويل مشروع (دار الضيافة) عند مدخل المعبد لاستخدامها

في عقد الاجتماعات والمؤتمرات الخاصة بالايزيدية.

ولحاجة المعبد الى مصدر إضافي للماء النقي، تم في العام 2012 حفر بئر ارتوازي خاص لمعبد لالش من قبل حكومة أقليم كوردستان/ مديرية ماء الشيخان، علما ً يتم دفع الماء من على بعد حوالي 5 كم الى خزان بسعة 1000 متر مكعب عند دار الضيافة في مدخل معبد لالش والتي تم بنائه في العام 2019 .

نظرا ً لحاجة معبد لالش الضرورية الى مشاريع خدمية مستمرة ولكي تكون عملية وخطوات اعمار معبد لالش بطريقة صحيحة وليس عشوائية ولكي يتم الحفاظ على الاماكن الاثرية والدينية القديمة دون إجراء تغييرات جوهرية أو المساس بها، بادرت حكومة أقليم كوردستان في العام 2011 عن طريق شركة (فووسينك) الألمانية بوضع (ماستر بلان) شامل للمعبد والمناطق المحيطة بها الى طريق التبليط الرئيسي المؤدي الى المعبد. حيث تم وضع الخرائط والمخططات اللازمة لكافة المزارات، الاماكن المقدسة، الاماكن الاثرية، الطرق والازقات بقياسات حقيقية حسب الواقع الحالي عن طريق المسح الجوي كما هو موضح في الصور والمخططات المرفقة أدناه.

وعلى ضوء تلك المخططات وافق المجلس الروحاني الايزيدي في العام 2017 على مشاركة الايزيديين والخيرين في ترميم وتوسيع المزارات والأماكن المقدسة، على ان تكون تلك العملية بطريقة أثرية وبما يتناسب قدسية معبد لالش وبمتابعة لجنة مشرفة على عملية الاعمارمتكونة من مهندسين ايزيديين وبابا چاویش. حيث لا تزال هذه العملية مستمرة من قبل الناس الخيرين الى الوقت الحاضر وعلى أثرها حدثت تغييرات كثيرة يمكن ملاحظتها بسهولة في حال المقارنة مع السنوات السابقة.

من جهتها أعلنت الولايات المتحدة الامريكية في تموز/ 2019 وفي تشرين أول / 2020 عن تخصيص مبلغ مليون دولار على وجبتين لإعادة تأهيل معبد لالش المقدس. حيث تم البدء بعملية ترميم المعبد الرئيسي من الداخل في آب / 2019 من مبالغ الوجبة الاولى بعد أن تم إحالة المشروع الى جامعة بنسلفانيا الامريكية والعمل مستمر الى الوقت الحالي لكنها بصورة بطيئة جدا ً. أما تخصيصات الوجبة الثانية فلم يتم إحالة مشاريعها الى الان الى أية شركة.

من خلال محافظة دهوك وبدعم من حكومة أقليم كوردستان، تم في الربع الاول من عام 2021 إنشاء مكان خاص لمعصرة الزيتون في معبد لالش بطريقة تقليدية رائعة.

ولتسهيل حركة السير وانسيابية المرور والتخفيف من الازدحام وفك الاختناقات المرورية في المعبد ومن أجل استيعاب أعداد زوار المعبد في أيام الأعياد والمناسبات، بادرت حكومة أقليم كوردستان / مديرية بلديات دهوك وعن طريق شركة (كافين گروب) في آذار / 2021 على إنشاء طريق جديد ذوو سايدين (ممرين) على الجانب الثاني من وادي المعبد ابتداء ً من طريق التبليط الرئيسي (شيخان – اتروش) وبطول1250 مترا ً وتم تنفيذه وافتتاحه في وقت قياسي لا يزيد عن أربعون يوما ً.

وبعد ان أصبح الطريق المؤدي الى معبد لالش طريقا ً نظاميا ً، باتت الحاجة الى انشاء بوابة نظامية في مدخل المعبد

ضروريا ً وذلك من أجل السيطرة على حركة المرور في المعبد وتأمين الامن والأمان لحركة السير ولزوار المعبد.

بهذا الصدد تم تقديم عددا ًمن المخططات والتصاميم الهندسية في بداية شهر نيسان / 2021 من قبل مجموعة من المهندسين الإيزيديين (أسمائهم وتصاميمهم أدناه) من أجل انشاء بوابة المعبد، وهم كل من :

  1. المهندس شيرزاد خودێدا – كوردستان
  2. المهندس سليمان هڤند – ألمانيا
  3. المهندس سلمان حسن سلو- كوردستان
  4. المهندسان (ئێزدیخان کامل) و (ماردين كامل) – ألمانيا

وبعد أن يتم دراسة المخططات والتصاميم الأربعة لتلك البوابة المقترحة من قبل الأمير حازم ولجنة المهندسين المشرفين على أعمار معبد لالش، سيتم اختيار المخطط والتصميم المناسب ، أو سيتم دمج أكثر من مخطط لتحمل افكارا” اكثر، كي تكون تصميما ً نهائياً لبوابة مدخل معبد لالش.

وإلى الآن لم يتم الانتهاء من التصميم النهائي والاختيار الاخير.

حيث من المؤمل أن يتم المباشرة بتنفيذ المشروع بعد ان يتم تامين المبالغ اللازمة من حكومة أقليم كوردستان.

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2021 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman qaidi