سبتمبر 18, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

قاسم ميرزا الجندي: نجم الشعرى اليمانية (القرغ) في الحساب الايزيدي

نجم الشعرى اليمانية (القرغ) في الحساب الايزيدي 

قاسم ميرزا الجندي

الشعرى اليمانية هي أسطع النجوم في السماء ليلاً ورابع ألمع جرم بعد الشمس والقمر وكوكب الزهرة، يصنف الفلكيون الشعرى اليمانية نجمًا ثنائيًا لأنها في الحقيقة عبارة عن نجمين مترافقين, وتسمية الشعرى اليمانية في المجتمع الايزيدي هي(القرغ) وهي نجمة تقع في مجموعة كلب الصياد (فارس الفضاء) بالقرب من برج الجوزاء والتي تختفي في بداية الربيع من سماء الليل,  لكي تأتي وتظهر في السماء ثانية في بداية الخريف , إنها دلالة على تغير المناخ والطقس وتغير حركة كوكب الأرض من حالة الى أخرى في حركتها المدارية حول الشمس. والقرغ (كرغ)هي للدلالة على النار القوية المشتعلة من بعيد والظاهرة في حركتها الضوئية المتلألئة وتغير الألوان فيها بين لحظة وأخرى على مدار السنة، مما يدل على شدتها في بداية ظهورها في الأفق وكأنها مثل البركان, وقيل يجب عدم النظر إليها ومشاهدتها في أول ظهورها في الخريف لان لها تأثير سلبي على الانسان ونظره, وظهورها  أشارة على الانقلاب وتغير المناخ نحو البرودة يوما بعد يوم وكلما ارتفع نجمة الشعرى اليمانية في سماء الليل. وهناك مقولة أيزيدية تقول في فترة ظهور القرغ في نهاية الصيف, نسمعها من رجال الدين وكبار السن(لقد ظهر القرغ وذهب الحر). وسوف تتغير المناخ نحو البرودة وكلما أرتفع نجم الشعرى اليمانية(القرغ )في السماء كلما أصبح المناخ باردا، وفي  ظهور (القرغ) تقل مستوى مياه الآبار والعيون والمياه العميقة في الأرض. وهناك مقولة أيزيدية أخرى في هذا الصدد تقول, لقد أرتفع نجوم(بير ترازو)(النجوم الثلاثة في مجموعة الصياد) في السماء وأتكئ عليها نجمة القرغ(الشعرى اليمانية)في ظهورها في الخريف.
وأن حساب ظهور واختفاء نجم الشعرى اليمانية(القرغ) حساب فلكي دقيق تتعلق في تغيير الطقس والمناخ , وإذا راقب الانسان حركة نجم القرغ ، وجمع في حسابه فترة ظهور الشمس وشروقها في مجموعة فارس الفضاء(الجوزاء) تختفي نجمة القرغ في فترة شروق الشمس في هذا البرج والى أن يتحرك الأرض نصف دورة(180)درجة في مدارها حول الشمس, حيث لا تظهر (القرغ) خلال فترة ستة أشهر لان مجموعة الصياد وبرج الجوزاء ومجموعة كلب الصياد التي فيها نجم الشعرى اليمانية(القرغ)تكون في الجانب الشمسي للأرض لا يمكن رؤيتها في هذه الفترة لأنها واقعة في سماء النهار، إلا بعد دوران دائرة البروج الفلكي الى الجانب الليلي في نصف دورة كاملة ثم تبدأ نجمة الشعرى اليمانية(قرغ)الى الظهور في الفجر وتكون في نهاية الصيف. ويبدو ان الذين اعتمدوا عليها في حساب السنة والمناخ أدركوا حركة الأرض في الفلك وحساباتها في الكثير من الأمور الفلكية , ونجد أن السومريون والبابليون هم الأوائل في وضعهم حسابات فلكية في التقويم والسنة وتقسيمها، وحساب فترات هذه الأبراج  وشروق الشمس فيها ، وما زال هذا الحساب نجده يستخدم لدى المجتمع الايزيدي مما يدل على عمق وأصالة الديانة الأيزيدية في التاريخ الحضاري وتأثيره على فكرالانسان وتقدمه.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.