سبتمبر 21, 2020

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

الشيخ شامو: لو فزت لن اذهب الى برلمان اقليم كوردستان للنزهة

الشيخ شامو: لو فزت لن اذهب الى برلمان اقليم كوردستان للنزهة والامتيازات والمصالح الشخصية بل لاجل خدمة بني جلدتي

شبكة لالش الاعلامية/ دهوك

قال الشيخ شامو المرشح عن قائمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني 110 بالتسلسل 17 انه في حال فوزه باحد مقاعد برلمان اقليم كوردستان فانه لن يذهب للنزهو او بحثا عنعن الامتيازات والمصالح الشخصية، مشيرا الى انه سيبذل قصارى جهده لخدمة بني جلدته.

جاء ذلك في محاضرة اقيمت على قاعة منتدى الطلبة (كوربَندى قوتابيان) عصر يوم الأحد 15/9/2013 بحضور عددا كبيرا من الطلبة الايزديين في مركز محافظة دهوك.

وقبل بدأ المحاضرة وقف الجميع دقيقة صمت اكراما واجلالا على ارواح شهداء الكورد وكوردستان وفي مقدمتهم البارزاني الخالد، ثم كان الترحيب بالحضور من قبل السيد عبو سعيد، ثم القى الشاعر الشنكالي المعروف ادريس سروكي باقة من القصائد الجميلة عن الحزب الديمقراطي الكوردستاني المناضل وواشار فيها الى المرشح شيخ شامو وهزت القاعة عاصفة من التصفيق الحار والحماس للقائمة 110 والمرشح 17..

ثم بدأ الشيخ شامو بالقاء محاضرتهِ، وتكلم عن الايزديديين والحزب الديمقراطي الكوردستاني حيث ارجع سبب التفاف الايزديين حول الحزب الديمقراطي الكوردستاني الى خدمات وتضحيات الحزب الديمقراطي الكوردستاني للكورد عامة والايزديين خاصةً، وقال “لقد اصبح هذا الحزب المناضل خيمة كبيرة تضم جميع القوميات والاديان الكوردستانية”، كما تطرق في حديثه الى ثورة ايلول الكبرى ومشاركة الايزديين الفاعلة في هذهِ الثورة.

و كذلك تحدث عن السيد رئيس الاقليم مسعود بارزاني والسيد نيجيرفان بارزاني و دورهم الكبير في خدمة الايزديين وما قام بهِ (الشيخ شامو) وعن طريق قيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني بخدمة بني جلدتهِ من بناء قاعات في جميع المناطق الايزدية وتوزيع خيم وكراسي وحتى القرى القريبة من المناطق الايزدية لم يحرموا من تلك الخدمات، وشار الى تسجيل الكثير من المجيورين ورجال الدين وحصولهم على مخصصات شهرية من حكومة اقليم كوردستان بالإضافة الى تسجيل الكثير وتنسيبهم الى مؤسسة ايلول… والخ من الخدمات والانجازات.

ثم قال الشيخ شامو المرشح الايزيدي الوحيد ضمن قائمة 110 قائمة الحزب الديمقراطي الكوردستاني “لو فزت باحد مقاعد برلمان الاقليم لن اذهب الى البرلمان للنزهة او للبحث عن الامتيازات والمصالح الشخصية بل ساذهب لاجل خدمةً بني جلدتي وسابذل قصارى جهودي في سبيل ذلك”.

وفي نهاية المحاضرة قال الشيخ شامو “لدي رسالتين، الاولى اوجهها للأيزديين واقول لهم (مالديكم من اصوات عسى ان تكون للقائمة 110 وللمرشح 17)، اما الرسالة الثانية فأوجهها للاخوة والاخوات المسلمين الا وهي (ساعدوني حتى اكون مديناً لكم لحين عودة المناطق المستقطعة الى حضن كوردستان الأم وسوف نضمن لكم 12 مقعداً).


مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.