نوفمبر 20, 2019

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

نائب الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق يزور معبد لالش

نائب الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق يزور معبد لالش

لقمان سليمان ـ LMN ـ معبد لالش

استقبل سماحة بابا شيخ الايزدية في العراق والعالم عصر اليوم الاربعاء 20-11-2013 في منزله في الشيخان السيد جورج بوستين  نائب الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق ، في بداية اللقاء رحب سماحته بالسيد جورج وقال ” نحن سعداء جدا لهذه الزيارة المهمة ونشكركم على اهتمامكم بالايزدية ، وان كل الممثلين عن الامين العام للامم المتحدة في العراق والقناصل وسفراء الدول وضيوف حكومة اقليم كوردستان يزورون الايزدية ومعبدهم لالش”.

وأضاف “لقد زرت بابا الفاتيكان وروسيا و ارمينيا وجورجيا، والتقيت بالعديد من الشخصيات الدينية في الفاتيكان وفي جمهورية روسيا وجورجيا وارمينيا  ، وتباحثنا معهم عدد من المواضيع التي تهم الايزدية وشرحنا لهم فلسفة اديانة الايزدية باعتبارها من الديانات القديمة ، وقد عبرت الشخصيات الدينية والحكومية عن سرورهم وفرحتهم عن اللقاءات الذي جرت بيننا اثناء الزيارة ، و أطلب منكم الاهتمام بوضع العراق بكل أطيافه وقومياته”.

بعدها زار السيد جورج بوستين برفقة السيد هادي بابا شيخ معبد لالش ، واستقبل من قبل عدد من رجال الدين الايزدي في المعبد ، ثم تجول الضيوف في ارجاء المعبد للتعرف على فلسفة الديانة الايزدية والمعالم الدينية والاثرية للمعبد ، وعبر نائب ممثل الامين العام عن فرحته وسروره لهذه الزيارة وقال “هذه اول زيارة لنا الى الايزدية و الهدف من زيارتي اليوم الى معبد لالش هو اولا اقدم الاحترام والتقديرللديانة الايزدية وهذا هو الشق الديني ، أما الشق السياسي هو للمحافظة على الاقليات في العراق ، لان الامم المتحدة تعمل دائما مع اولائك الذين يحافظون على الاقليات  ومنع اي هجمات على تلك الاقليات ، وهي تطورات ايجابية ولكن هناك تحديات لهذه الايجابيات مثل في مجلس النواب وفي المنظمات والهيئات الانتخابية ، هم يعتبرون اقلية مثل الايزدية والشبك والصابئة المندائيين والمشكلة الثانية هم لازالوا يعانون تمييزا طائفيا ، وفي هذا الجانب ندعم هولاء الذين يقفون ضد التميز العنصري الطائفي ونقدم العون لهم لتعزيز هذه المهمة”.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2018 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.