أبريل 28, 2017

Lalish Media Network

صحيفة إلكترونية يومية تصدر باشراف الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي والاجتماعي في دهوك - كوردستان العراق

بدل رفو: شلالات كريمل في سالزبورغ اكبر شلالات اوربا

شلالات كريمل في سالزبورغ اكبر شلالات اوربا

الحديقة الوطنية في سالزبورغ تضم الشلالات والبحيرات والطبيعة الساحرة

بدل رفو/ النمسا

شلالات كريمل الساحرة النمساوية تقع في اقليم سالزبورغ بدرجاتها الثلاثة والتي تبلغ متوسط ارتفاعها 385 متراً وبهذا تبين بانها ليست اكبر شلالات النمسا فقط بل تعد بانها اكبر شلالات اوربا وهذا ما اعلنته جمعية جبال الالب التي تختص بجبال الالب وكل ما يهم الالب وهذه الشلالات ضمن اعلى خمسة شلالات في العالم لذا تسمى باحدى عجائب الطبيعة التي تقع في الحديقة الوطنية (هوهى تاورن).شلالات كريمل مثيرة للانبهار والاعجاب وزيارتها لانها فريدة من نوعها تقع في الاقليم الذي يسمى باقليم المياه (سالزبورغ) نظراً لكثرة المياه الطبيعية والبحيرات والشلالات وسحر من دون حدود.


هدير الشلالات يترك اثراً في النفس والروح ،حيث الهواء النقي في المحمية الطبيعة.شلالات كريمل تعد من الاماكن المحببة لدى الاجانب والنمساويين للزيارة في منطقة سالزبورغ ويبلغ عدد الزوار سنويا لها ب 400 الف زائر تجذبهم سحر المناظر الطبيعية والزوار هم من جميع انحاء العالم للاستمتاع باحد اجمل شلالات النمسا واوربا.منذ قرون طويلة تهدر الشلالات وتروي الاراضي ومنذ القرن التاسع عشر تم الاهتمام بالشلالات وتم فتح الطرق وتسهيل المواصلات وسكك الحديد من اجل جذب الزوار والنمسا تعتمد اعتماداً كبيراً على السياحة من كل انحاء العالم ويبرز المكتب السياحي الصورة الجميلة للشلالات للعالم بالرغم من ان اقليم سالزبورغ اكثر الاقاليم سياحة وقبلة للسواح وبالاخص عاصمة الاقليم مدينة سالزبورغ لوجود بيت الموسيقار العبقري (موزارت).هناك شهادة مكتوبة وموثقة بأن التنفس في منطقة الشلالات صحي وربما الشفاء يأتي من قوة وسلطة هدير الشلالات وثبت علمياً ايضاً بأن تأثير الشلالات على المرضى هو من اجل الشفاء وتحسين معاناة وعلاج امراض الربو والحساسية وكذلك على التنوع في التاثير على الانسان والحركة والرياضة والنشاط والاسترخاء بعيداً عن ضجيج المدن وبين احضان الطبيعة وكما تسمى الحديقة الوطنية ايضا بانها منتجع سياحي وصحي لعلاج الكم الكبير من الامراض والتنوع في انسجام الانسان مع الطبيعة. تكثر الارقام والاشياء المهمة والمذهلة التي تتعلق بشلالات كريمل ومنها يبلغ متوسط سرعة تساقط مياه الشلالات في اليوم الواحد 450 الف متر مكعب الى الاسفل وهذا يعني بانه يهدر خمس امتار وسدس المتر مكعب في الثانية،فالانسان يحتاج الى لترين ونصف اللتر في اليوم من اجل الحياة والبقاء ،لذلك بوسع الشلال ان يسقي 135 الف انسان كل دقيقة حسب الكمية المتساقطة من الشلال.

حين تتساقط المياه من ارتفاعات كبيرة 385 متراً على الصخور فهذا يعني بانها تترك آثاراً وراءها على الصخور ويتطاير الرذاذ الى الجوانب ليكون سبباً في انتشار النباتات والورود ومساحات خضراء خصبة وكذلك يكون الرذاذ سبباً في شفاء المرضى من الربو والحساسية وكثيراً ما يترك الشلال وهديره والغيوم البيضاء في السماء والملائين من قطرات الماء رسماً ساحراً ولوحة من قوس و قزح وتصبح قطعة من حلم واقعي في المنطقة.المياه التي تغذي الشلالات هي من الجداول الجليلية في جبال الالب في منطقة الشلالات.

تكثر الجولات السياحية والاهداف الرائعة في المنطقة ومنها (كوخ زيتاور) يقع على ارتفاع 2328 مترا فوق مستوى سطح البحر وفي القسم الغربي من الحديقة الوطنية. يواجه الكوخ بحيرة ساحرة وهذه الاكواخ التي تنتشر في جبال الالب هي مطاعم وفنادق جبلية لعشاق الجبل والبحث عن اسرار الطبيعة والتنزه في الطرق الجبلية الطويلة. تقدم الاكواخ الجبلية الاطباق والوجبات المحلية من المطبخ الاقليمي والعاملون في المطبغ يرتدون الازياء الشعبية للاقليم وهو دليل بانهم يبرزون هوية الاقليم للزوار. يعمل الكوخ في الصيف فقط من بداية الشهر السادس ولغاية نهاية الشهر العاشر وعملهم يتوقف على الاجواء الجوية واما اسعار الرقود في هذا الكوخ هي رمزية وتقدر ب 19 يورو لليلة الواحدة.رياضة المشي لمسافات طويلة في هذه المنطقة وهذا الوادي الساحر في الحديقة الوطنية هي بحد ذاتها سياحة في المراعي الجبلية ومشاهدة الابقاء والماعز والاغنام ولذا تكثر في المنطقة مشتقات الحليب ومنها الجبن والزبدة وفي الكثير من المناطق الجبلية رايت الجبليون ينصبون الات ومكائن لبيع الحليب وبوسع الشخص وضع العملة النقدية المعدنية ويضغط على زر و يقتني الحليب الطازج.بالاضافة الى طرق المشي تكثر الرياضات الشتوية والصيفية في منطقة الحديقة الوطنية ومنها رياضة ركوب الدراجات الهوائية في الطرق الجبلية ورياضة التزلج على الثلج .شلالات كريمل تغدوا في الكثير من المناطق جليداً في الشتاء و لوحة جميلة من النوازل الجليدية،تكثر في المنطقة الانهار والجداول وشتاء تصبح جليدا وفي الربيع تذوب لتغذي الشلالات والاماكن والمزارع.
يرجع تاريخ المنطقة والشلالات الى نهاية العصر الحجري الحديث وفيها تم الاستيطان وتم في هذا العصر تطوير الادوات الحجرية وانشاء القرى واستغلال المعادن في المنطقة ،عاشت المنطقة مع التاريخ والزمن ثم تم الاعتناء بهذه المنطقة الساحرة لتغدو قبلة السواح من جميع انحاء العالم ولتبرز من خلال الاعلام بانها اكبر شلالات اوربا وواحدة من اكبر خمسة شلالات في العالم…انها شلالات كريمل…!!!

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2016 by Lalish Media Network .   Developed by Ayman Qaidi.